بلدية جباليا النزلة تتأكد من خلو أسواقها من سمكة الأرنب السامة

بلدية جباليا النزلة تتأكد من خلو أسواقها من سمكة الأرنب السامة
 
قالت بلدية جباليا النزلة إن طواقم مراقبة الأغذية يتأكدون بشكل يومي من خلو الأسواق من سمكة الأرنب السامة، والتي قد تتسبب في قتل الإنسان عند تناولها.
 
وحذرت البلدية الصيادين والبائعين من تداول السمكة،سواء بشكلها الطبيعي أو مسلوخة أو مطبوخة أو غير ذلك.
 
ونوهت البلدية إلى أنها صادرت خلال الشهر الماضي ما يقارب من 5 كيلو من سمكة الأرنب السامة، كانت معروضة للبيع، واتخذت الإجراءات الإدارية والقانونية مع البائعين المخالفين.
 
وكانت البلدية قد منعت تداول هذه السمكة السامة في الأسواق منذ عام 2013، ويوجد من هذه السمكة نوعان؛ نوع سام (لون أزرق وأبيض) وهو المتداول، والنوع غير السام (مائل للأخضر) غير موجود حاليا، كما تم رصد دخولها لبحر قطاع غزة في عامي 2013 و 2008 ويعزى انتشارها إلى ظاهرة التغير المناخي العالمي وعوامل مساهمة أخرى.
 
 ويطلق عليها اسم الأرنب بسبب مماثلة أسنانها وعمليه سلخ جلدها للأرنب، وتتواجد سمومها تحت الجلد وبالقرب من النخاع والكبد وهو المكان الرئيسي وحتى العظم والأسنان، وتحتوي السمكة الواحدة على سموم شديدة يمكنها قتل عائلة كاملة.
 
 كما أن عملية طبخ سمكة الأرنب السامة، لا تعالج السموم المتواجدة فيها، وتحتاج لقدرات وخبرات خاصة للقيام بعملية طبخها موجودة في بعض الدول، لكنها غير موجودة محلياً.
 
ودعت البلدية إلى لعدم التهاون والإستهتار، في التعامل مع هذا النوع من السمك، سواء في بيعه، أو في طبخه، فالموضوع مرتبط تماماً بحياة وسلامة المجتمع بكافة فئاته.
 
وجددت البلدية تحذيرها لجميع الصيادين والبائعين، بأن كل من يتداول هذا النوع من السمك السام، سيكون تحت طائلة القانون.


اضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول المطلوبة تتميز بـ *


يمكنك استخدام HTML وسوم واكواد : <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: